سيدي إفني.. غرق إمام مسجد وابنته بشاطئ بمير اللفت

جورنال2415 أبريل 2024
جورنال24
الواجهةمجتمع
إمام

لقي إمام مسجد مصرعه غرقا، أمس الأحد 14 أبريل 2024، بعد كان يسبح شاطئ سيدي محمد بن عبد الله، الواقع ضمن نفوذ جماعة ميرلفت التابعة ترابيا لإقليم سيدي إفني.

وحسب ما كشفت عنه مصادر محلية، فإن الإمام الذي شتغل بأحد مساجد منطقة أربعاء ارسموكة في إقليم تزنيت، وهو في الأربعينات من عمره، كان يستمتع بالسباحة في مياه الشاطئ رفقة ابنته الصغيرة قبل أن تغالبه مياه البحر ليلقى حتفه، فيما تمكنت الأبنة من النجاة.

هذا وقد جرى نقل جثته إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الجهوي كلميم، فيما نقلت الإبنة في حالة خطيرة إلى قسم الإنعاش بنفس المستشفى.

كما فتحت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي ميرلفت بحثاً في النازلة، قصد تحديد ظروفها وحيثياتها تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة